القهوة.. هل لها دور في حماية القلب؟‏

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

القهوة.. هل لها دور في حماية القلب؟‏

آخر الإكتشافات العلمية!...

تلعب القهوة دوراً أكبر من دورها المنبّه لبدء نهار مفعم بالنشاط! صدّقي أنّ هذا الكوب الدافىء يساهم بمجمل مدخول المواد المضادة للتأكسد الى جسمنا التي تبيّن أنّها تحمي من أمراض شتّى منها أمراض القلب والشرايين. هل فكّرتي يوما" أنّه يمكن للقهوة أن تخفّف من خطر التعرّض لأمراض القلب؟ تبقى هذه الأخبار الجديدة قيد البحث من خلال المزيد من الدراسات.

لقهوة... تحتوي على مواد مضادة للتأكسد

تعتبر حبوب القهوة من أغنى المصادر الغذائية بمحتوى المواد المضادة للتأكسد. وبما أن القهوة تشكّل جزءا" مهمّا" من غذائنا اليومي، فهي تساهم بنسبة عالية (حوالي 70%) من مجموع ما نستهلكه من هذه العناصر.

فتناول ما يعادل 4 فناجين من القهوة يوميا" يزودنا بكمية أكبر من المواد المضادة للتأكسد مقارنة" بغيرها من المصادر الغذائية كالشاي، الفاكهة، والخضار.

خير معلومة:

تؤمّن كلّ من القهوة التي تحتوي على الكافيين والخالية منه على نسب مماثلة من المواد المضادة للتأكسد التي تساعد في الحماية من أمراض القلب والشرايين

كيف تقوم المواد المضادة للتأكسد بحماية القلب والشرايين؟

بعض العوامل الخارجية والداخلية تلحق الضرر بخلايا الجسم وتساهم في ارتفاع نسبة الإصابة بأمراض عديدة. بعض هذه الأضرار تؤدي الى أكسدة الكولسترول، الذي يُعتبر من أهمّ العوامل التي قد تسبّب أمراض القلب. تعني الأكسدة زيادة الأوكسيجين للكوليسترول السيّء في الدم وذلك بدوره يساهم في تراكم المواد الدهنية على غشاء الشرايين (تصلّب الشرايين) مما يمكن أن يبطىء مسار الدورة الدموية إلى القلب أو يؤدي الى انسداده.

إنّ المواد المضادة للتأكسد مثل الفيتامينات C, E ، السيلينيوم، كذلك الphytochemicals والعناصر المتواجدة في القهوة قد تساهم في التخفيض من عملية الأكسدة مما يخفف من ضرر الكوليسترول وبالتالي زيادة الحماية للشرايين وصحة القلب عامة".

Remember to care for your heart and overall health by:

لم يجد الخبراء أي علاقة بين كمية القهوة المتناولة وارتفاع نسبة ضغط الدم لدى معظم الأشخاص. بينما اتضح أنّ القهوة قد تساهم في ارتفاع ضغط الدم للذين لديهم استعداداً لذلك، أي لديهم عامل وراثي يلحق بهم إرتفاع ضغط الدم. مع كلّ الدراسات السابقة، تبقى العلاقة بين تناول القهوة وضغط الدم غير واضحة، والأبحاث قائمة للمزيد من الإكتشافات.

  • ثابري على الرياضة بانتظام
  • تناولي وجبات صغيرة ومتعدّدة
  • إتّبعي غذاء متوازناً قليل الدهون خاصة" المشبعة منها
  • تناولي المصادر الغذائية الغنية بالألياف كالحبوب الكاملة، البقوليات، الخضار، والفاكهة
  • إجعلي خياراتك تقع على الأطعمة الغنيّة بالمواد المضادة للتأكسد كالفاكهة والخضار الملوّنة، المكسّرات والبذور، والقهوة بكميات معتدلة (من 3 إلى 4 فناجين يوميا")
  • حاولي التخفيف من وزنك إذا كنت فوق المعدل الطبيعي أو الحفاظ على وزنك المناسب المرغوب به.