الفطور! إنطلاقة صحّية لطفلك.

بالطبع سمعتيها عدّة مرّات وستسمعينها بعد اليوم: إن وجبة الفطور هي أهم الوجبات الأساسية التي يتناولها الأطفال! لماذا؟

  • تمد جسم طفلك بالطاقة والعناصر الغذائية التي يحتاجها ليبدأ صباحه بحيوية ويستعدّ لنهار مفعم بالنشاط.
  • تلعب دوراً حيوياً في تطوير القدرات التعليمية والأداء الذهني، القدرة على التركيز والإنتباه في المدرسة.

هل يستغني طفلك عن وجبة الفطور؟

إليكِ هذا الجدول ليساعدك في المقارنة بين حالتين: عندما يتناول طفلك وجبة فطور صحيّة وعندما يقوم بحذفها!

خلاصةً!
لتساعدي طفلك أن يكون صحّي، متنبّه فكرياً ونشيط خلال يومه، تأكدي أنه يتناول فطور مغذّي وملئ بالصحة.

بدون وجبة فطور

  • معدل سكر في الدم منخفض
  • الشعور بالتعب وقلّة النشاط خلال النهار
  • الشعور بالجوع خلال فترة قبل الظهر
  • قدرة منخفضة على الإنتباه في الصف
  • الإسراف في تناول الأطعمة غير الصحية
  • نظام غذائي غير متوازن وصعوبة في تغطية إحتياجات الطفل من الفيتامينات والمعادن

مع وجبة فطور

  • استعادة مستوى السكر في الدم
  • الشعور بالنشاط والطاقة
  • التمتّع بشعور الشبع والرضى
  • قدرة أفضل على التركيز وتحسين الأداء الفكري
  • التحكّم بالشهية، النوعية وكمية الطعام المتناولة
  • توازن غذائي سليم ونسبة أفضل لتلبية إحتياجات الطفل من العناصر الغذائية الأساسية.

ما يجب أن تتضمّن وجبة الفطور صحّية؟

كالسيوم، بروتين عالي الجودة، فيتامينات ومعادن

إن الحليب المدعّم مثل نستله نيدو المدعّم، يساعد طفلك في الحصول على العناصر الغذائية التي يحتاجها لنمو صحي.

كاربوهيدرات، ألياف، مجموعة الفيتامينات ب

إن الحبوب الكاملة تمدّ طفلك بالطاقة طيلة النهار (بسبب غناها بالنشويات المركّبة بطيئة الإمتصاص).

بروتين، بعض الفيتامينات والمعادن

يؤدي البروتين وظائف عديدة بالجسم ويساهم في نمو طفلك الصحي وتجديد خلايا جسمه.

ألياف، فيتامينات ومعادن معيّنة

الخضار أو الفاكهة هي مفيدة جداً لصحّة الجهاز الهضمي وصحّة الجسم بالإجمال.

3 حقائق يجب أن تعرفيها عن وجبة الفطور!

  • أنها وسيلة رائعة لجمع أفراد العائلة كل صباح حتى ولو لدقائق قليلة! تذكّري أنه عندما يرى الأطفال والداه يتناولان هذه الوجبة، تزيد فرصة تناوله لها، والأهم أنهم يتشجّعون على إختيار الأطعمة الصحيّة خلال الوجبة.
  • هل طفلك يتناول فقط حبّة موز أو سندويتش صغير على وجبة الفطور؟ هذا غير كافي! إن وجبة الفطور يجب أن توفر من ¼ إلى 1/3 من حاجة طفلك اليومية من السعرات الحرارية.
  • ليست كل أنواع وجبات الفطور متشابهة! المهمّ هو نوعيّة الطّعام الذي يتناولها طفلك. إن تناول فطور غنيّ بالدّهون مثل الكرواسان أو المنقوشة كل يوم قد يجعله يشعر بالخمول والتّعب بعكس الفطور الصحي!

معلومة!

يمكنك أن تضيفي الى فطور طفلك الصحي: 5 حبات زيتون (من دون البذور) أو ملعقة صغيرة من زيت الزيتون (مع اللبنة أو الزعتر). هذه الأطعمة هي مصدر رائع للدهون الجيدة والمفيدة لتطوّر طفلك السليم.

فطور سريع وصحّي لصباح مشغول جداً!

هل طفلك لا يتناول فطوره قبل الذهاب إلى المدرسة بسبب ضيق الوقت؟ تذكّري أن الأطفال الذين يتناولون فطورهم يحققون نتائج أفضل في الإمتحانات ويتحلّون بسلوك اجتماعي جيد. باختصار، إنّ وجبة الفطور مهمّة جدّاً لهم، لأنّها تمدّهم بالطاقة اللازمة كي يعمل الدماغ بأفضل طريقة طوال اليوم.

لذا إجعلي تناول الفطور عادة يلتزم بها طفلك وقدّميها له في البيت وليس لاحقاً في المدرسة!

  • ما يمكنك فعله هو تحضير له صحن يحتوي على مقدار كوب من حليب نستله نيدو المدعّم مع رقائق الفطور الكاملة، ليتناوله في البيت. ووضّبي له حبة موز أو فاكهة يحبّها ليتناولها على طريقه للوصول الى المدرسة.
  • في حال كان يريد شرب كوبه الحليب فقط في البيت، حضّري له إحدى الخيارات التالية ليتناولها على طريقه للوصول الى المدرسة:

1. لوح رقائق الحبوب مع الفاكهة
2. صحن من رقائق الفطور الكاملة مع فاكهة مجفّفة
3. 3سندويتش لبنة أو جبنة مع الخضار.

إضغطي هنا لتطلعي على خيارين من وجبات الفطور المفضّلة لدينا:

  • كوب من حليب نستله® نيدو® المدعّم بالفورتيجرو
  • + صحن من رقائق الفطور الكاملة
  • + 1 بيضة
  • + حبّة موز
  • كوب من حليب نستله® نيدو® المدعّم بالفورتيجرو
  • + سندويتش صغير جبنة وطماطم
  • + 5 حبات زيتون