هنا صفحتي

اختاري تجربتك

مقالات عن التغذية

عظام قوية... نشاط وحيوية

عظام قوية... نشاط وحيوية

عظام صحية

هل تعلمين أن العظام تكّون 25% من وزن جسمك؟ 

تتألف العظام من مواد عضوية كالكولاجين التي تزوّدها بالمرونة وبمواد غير عضوية كالكالسيوم والفسفور وبذلك تُضفي عليها مزيداً من الصلابة. خلال مراحل حياتك إن عظامك تلعب دوراً أساسياً في جسمك، فهي تشكّل قوّتك وتعتبر مهمة جداً لصحّتك وحيويتك ككلّ. لذا فإن الإهتمام بعظامك خلال جميع مراحل حياتك سيخوّلك تجنّب هشاشة العظام، لا بل أيضاً أن تتمتّعي بعظام قوية، جسم قوي، وضع جسدي أفضل ونشاط وحيوية أكبر.

خير معلومة

يتألف الهيكل العظمي عند الشخص البالغ من 206 عظمة ذات أشكال واحجام مختلفة.

ماهي وظائف العظام؟

• حماية الأعضاء الداخلية (كالقلب والرئتين والدماغ...)

• تخزين الأملاح المعدنية خاصة الكالسيوم والفوسفور.

• دعم الجسم وإعطاؤة الشكل الخارجي.

• المساعدة على الحركة.

• انتاج كريات الدم الحمراء والبيضاء.

نصائح عن الحيوية لكلّ مراحل حياتك

• مرحلة النمو: وتمتد من الطفولة إلى عمر عشرين سنة: تزداد الكتلة العظمية تدريجياً خلال هذه المرحلة إلى أن تتكون90-95% من الكتلة العظمية في عمر الـ20 سنة. تعتبر هذه المرحلة مهمة جداً لصحة العظام لأن كمية الأملاح المعدنية التي تخزّن في العظام خلال هذه الفترة، تعادل تقريباً الكمية التي تفقدها خلال المراحل المتبقية من عمرك. في هذه المرحلة، الرياضة هي في غاية الأهمية من اجل نموّ والمحافظة على عظام قوية. أضف الى ذلك، إن إبقاء عظامك بحالة سليمة أمر مهم جداً، لذا تأكّدي من استعمال المعدات الوقائية المناسبة عندما تقومين ببعض التمارين الرياضية (كرة القدم، ركوب الدراجة...). وتذكّري دائماً أن مجموعة النشاطات التي تقومين بها يومياً في هذه المرحلة كالمشي، أو صعود الأدراج... يمكن أن تصبح عادات لمدى الحياة للمحافظة على عظام صحية.

• في سنّ البلوغ: تبلغ كثافة عظامك ذروتها عند بلوغ سن 25 من عمرك.  تعتبر التمارين الرياضية المنتظمة مهمة جداً للمحافظة على عظام قوية ولتزوّد عضلاتك بالمتانة وجسمك بالحيوية. أدرجي دائماً الى حياتك نشاطات يومية كالمشي في المراكز التجارية، اللعب مع أولادك...

• من عمر الثلاثين وما فوق: تبدأ الكثافة العظمية بالانخفاض تدريجياً ولذلك من الضروري أن تكون عظامك قوية وذات كثافة عالية عند بلوغك الثلاثين من العمر. في هذه المرحلة أنت تتمتعين بذروة حياتك مع أصدقائك، مع العائلة وفي العمل. حاولي أن تضيفي تمارين رياضية منتظمة الى جدول أعمالك (على الأقل ثلاث مرات في الأسبوع). الأنواع الأكثر إفادة في هذه المرحلة هي الرياضة التي تُركز الوزن على العظام (المشي، الركض، القفز...) وتمارين التقوية البدنية (رفع الأثقال). هذه التمارين سوف تعزّز قوّة عضلاتك، تساعد على التوازن والتنسيق، تدعم نشاطاتك اليومية وتساهم أيضاً في تخفيض إحتمال الوقوع خاصة في عمر متأخّر.

• عند انقطاع الحيض: بسبب التغيُّرات في الهرمونات، يرتفع معدل تدنِّي كثافة العظام. خلال هذه الفترة يمكن خسارة 25% من كتلة العظام. وتستمر عملية الخسارة هذه ببطء إلى عمر السبعين. كلّما كانت نسبة كثافة عظامك عالية في مراحل نموّك، كلّما زادت حمايتها من الترقّق والتقدّم في العمر وكلّما تمتّعتي بالأوقات التي ستمضيها مع أحفادك. تعتبر الحركة الجسدية مهمة جداً لكن تأكّدي مع طبيبك عن أنواع التمارين الأكثر تناسباً معك. كلّما تقدّمتي بالسنّ، كلّما أصبح السقوط مشكلة جدية وتؤدي الى كسور خاصة في الورك. الإجراءات الوقائية لتفادي السقوط هي أيضاً مهمة – مثلاً: الإضاءة اللازمة، وضع رقعة مانعة من الإنزلاق في الحمّام...

مهما كان عمرك، عظامك هي قوتك. إهتمي بها دائماً لنشاط أكبر وحياة أفضل...

ننصحكِ بقراءة

  1. القائمة

    انقر على أيقونة القائمة لكي تبدأ بتصفّح قائمة الموقع.

  2. العرض

    يمكنك تغير كيفية عرض الموقع من خلال الضغط على قائمة الأيقونات الظاهرة. أنت الآن في Grid view.