عند الشعور بالجوع، نذهب إلى الثلاجة. عند الشعور بالملل، نذهب إلى الثلاجة. وأحياناً عند الشعور بالغضب أو الفرح أو الحزن أو أي شيء، تبقى الثلاجة من أول الوجهات لدينا. وهذه المرة، سنذهب إلى الثلاجة بهدف جديد...

ترتيب هذه الثلاجة! إنها من أهم التجهيزات المطبخية للحفاظ على الأغذية سليمة وطازجة. ومن الضروري تخزين الأكل في الثلاجة بالطريقة التي تعمل على حفظ جودة هذه الأطعمة.

المساحة الأساسية في الثلاجة باب الثلاجة
8 درجة مئوية- الرّف العلوي
خزّني البيض، الحليب ومشتقاته.
بالإضافة الى سندويشات اللحم، الدجاج، الجبنة أو التونا والكيك.
 
5 درجة مئوية- الرف في الوسط
خزّني الطعام المطهو، فضلات الطعام والمنتجات المسجل عليها "ينبغي وضعها في الثلاجة بعد فتحها".

نصيحة: ضعي فضلات الطعام في أوعية نظيفة، مسطحة ومغطاة من أجل تجنّب فقدان رطوبة ونكهة الأكل.
10-15 درجة مئوية
خزّني المشروبات الغازية، العصائر، الخردل، الكاتشب، الصلصات والزبدة.
2 درجة مئوية- الرّف السفلي
خزّني اللحم، الدجاج والسمك الطازج.
 
درج الثلاجة  10 درجة مئوية
خزّني الفاكهة والخضار
 

 

s


بعض الإقتراحات من أجل تبريد الطعام جيداً:

• ينبغي أن توضع حرارة الثلاجة على 5 درجة مئوية أي ما يعادل 40 درجة فهرنهايت. وخلال الطقس الحار، يجب تعديل الحرارة على درجة منخفضة أكثر مما كانت عليه. تأكّدي دائماً من أن الحرارة على الدرجة الصحيحة.

• لا تضعي فائضاً من الأغذية في الثلاجة. اسمحي للهواء البارد بأن يعمّ المكان ويبقي نوع الطعام على درجة الحرارة المناسبة له.

• كلّما قمت بفتح باب الثلاجة، تأكدي من إغلاقه جيداً. افتحيه عند الضرورة وعاودي إغلاقه حالما تنتهين.

• حاولي تطبيق قاعدة "الذي تشترينه أولاً، بجب أن يصرف أولاً". مثلاً ضعي الأغراض التي اشتريتها حديثاً خلف التي كانت موجودة سابقاً. بهذه الطريقة تستهلكين الأغذية قبل انتهاء صلاحيتها وقبل تلفها، وتكونين قد خففّتي من نسبة رمي الأغذية. أما إذا كان عندك أدنى شكّ بأن الأكل قد تلف، فيستحسن التخلّص منه في الحال.

• غطي دائماً الأغذية في الثلاجة من أجل تجنيبها الجفاف، فقدان الجودة أو اكتساب رائحة غير مرغوب بها.

• أخرجي كل الأغراض من الثلاجة مرة على الأقل كل أسبوعين، اغسليها ونظفيها وتخلصي من الأغذية الفاسدة. امسحي كل الرفوف، الأدراج وداخل الثلاجة، بالأخص حيث يمكن أن تلتصق الأوساخ. اعملي بسرعة كي تتجنبي ترك الثلاجة مفتوحة لوقت طويل.

والآن، بعد ترتيب كل المأكولات ومكوناتها في مكانها الصحيح، لا بد وقد خطرت على بالك طبخات لذيذة، مضى وقت من الزمن لم تطبخينها لعائلتك. أكيد، فهذه هي الإبتسامة التي تنير وجهك عندما تتذكرين طبخة شهية!

نتمنى أن تكون المقالة نالت إعجابك. كما نود أن نعرف رأيك فيما يخص هذا الموضوع هل ترغب إضافة رأيك لنا؟